نقدم لك فى هذا التقرير 5 أماكن سياحية رائعة غير معروفة فى مصر. لأن مصر تزخر بالعديد والعديد من الأماكن السياحية، لكن هناك هذه الأماكن المعروفة للعالم كله و التي لا يمل منها السياح، يكون هذا سببا فى عدم قدرة السياح على التعرف على أماكن أخرى أكثر جاذبية وغموض. هذه الاماكن منتشرة فى مصر كلها من الشمال إلى الجنوب من الشرق إلى الغرب. لهذا قررنا أن نجمع لك مجموعة من أفضل هذه الأماكن و التي بزيارتها، سوف تجعل لاجازتك فى مصر شكلا وطعما مختلفا تماما عن أي سائح أو زائر آخر.

أماكن سياحية رائعة غير معروفة

أماكن سياحية رائعة غير معروفة في مصر

قرية تونس – الفيوم

كانت قرية تونس بمحافظة الفيوم أحد القرى الفقيرة التابعة لمركز يوسف الصديق، حتى زارتها الفنانة السويسرية إيفيلين بيوريه وقررت هي ومجموعة من الفنانين تحويل هذه القرية إلى يوتوبيا حقيقية على أرض الواقع. القرية جميلة جدا وتتميز ببساطة العيش وتميز مبانيها. كما يمكن قضاء اجازة أسرية رائعة بعيدا عن زحام المدينة. يمكن التمتع بالطبيعة الخلابة والهواء النظيف النقي وممارسة مجموعة من النشاطات الرائعة مثل ركوب الخيل أو التجول بنزهة بحرية داخل بحيرة قارون فى أحد المراكب الرائعة هناك. كما يوجد هناك نشاطات ليلية وحفلات مستوحاة من التراث الشعبي المصري داخل القرية. كما تتميز القرية بمنتجاتها الخزفية واليدوية الرائعة ونادرة الوجود فى أي مكان آخر. للأسف قرية تونس هي واحدة من عدة أماكن سياحية رائعة غير معروفة فى مصر.

بحيرة السماء (نابا الحمراء) – وادي النطرون

دائما ما نسمع عن القصص والمعجزات النبوية، لكن من الصعب مشاهدة احد هذه المعجزات الأن . تأتي بحيرة السماء كتجسيد قوي وملحوظ للمعجزات السماوية. حيث وقفت السيدة مريم العذراء تدعوا ربها أن يسقيها هي وابنها الرضيع سيدنا عيسى، ففجر لها نبع من الماء العذب من وسط هذه البحيرة. الى الآن تتواجد هذه البحيرة ويتواجد هذا النبع العذب بداخلها ليكون شاهدا على قدرة وعظمة وتجلي القدرة الإلهية لعباده وأنبيائه. تتميز أيضا بحيرة السماء بقدراتها العلاجية لما تحتويه من معادن وتركيبات خاصة تساعد على الشفاء من آلام المفاصل والصدفية وغيرها. المنطقة هناك تتميز بالهواء النقي الخالي من الملوثات الموجودة بكل المدن.

مدينة هيراكليون المفقودة

مدينة هيراكليون، المدينة المفقودة بالكامل تحت بحر الإسكندرية، عثر عليها في القرن الثامن عشر بعد العديد من عمليات البحث، ووجدت وجها ضخما، والآلاف من العملات الذهبية والتماثيل تقف شامخة على ارتفاع 16 قدمًا.

المدينة مصنوعة بالكامل من القطع الأثرية التي تأسست من الجرانيت والديوريت.لا تزال هذه المدينة الرائعة المفقودة من أكثر مناطق الجذب التي تجعل الإسكندرية مكانًا خاصًا يستحق الزيارة. يمكن التمتع بمدينة الإسكندرية وتجربة الغطس فى هذا المكان الرائع ومشاهدة هذه المدينة العظيمة عبر جولة من الغوص تحت سطح الماء.

محمية كهف وادي سنور – بني سويف

كهف وادي سنور مكان سياحي جذاب من أهم الأماكن السياحية بمحافظة بنى سويف،  تقع محمية كهف وادى سنور على بعد 70 كيلومترًا شرق مدينة بنى سويف. تبلغ مساحة كهف وادى سنور نحو 700 متر فى باطن الأرض بعمق 15 مترًا.اكتشفها عمال المحاجر فى المنطقة عام 1992 وهم يبحثون عن رخام الالباستر. يؤكد علماء الجيولوجيا ان هذه الكهف يرجع عمره إلى العصر الإيوسيني الأوسط أى منذ نحو 40 مليون سنة. أُعلن عنها رسميا كمحمية طبيعية فى عام 1992. تعتبر محمية كهف وادى سنور، أحد الكهوف النادرة عالمياً والفريدة من نوعها، فلا يوجد مثيل لها فى العالم سوى كهف فى ولاية فيرجينيا.الأمريكية يحتوى على أشكال المورفولوجية التى تعرف باسم “الأسبيليوتيم”.

قلعة شالي في سيوة

قلعة من الآجر المبنية من الطوب اللبن في القرن الثالث عشر حيث اعتاد أهالي سيوة العيش فيها، يمكن أن تضيع في أنقاض تشبه المتاهة و التي لها حكايا وقصص غريبة ورائعة، في طريقك إلى القمة تأكد من التوقف عند المسجد الذي لا يزال يعمل.

إنه مكان رائع لمشاهدة غروب الشمس أو شروق الشمس الجميل أو منظر بانورامي على هذه الواحة الخلابة. لا تنس أن تأخذ غطسة منعشة في بير وحيد.

 ستستمع هناك الى قصص وحكايات سوف توضح لك حقيقة اغلب الأساطير التي نسمع عنها مثل أسطورة أُمنا الغولة والتي كانت بدايتها هناك والعديد غيرها من أساطير الصحراء. تعد هذه القلعة واحدة من العديد من أماكن سياحية رائعة وغير معروفة فى مصر

على الرغم من أن هذه الاماكن وغيرها منسية ولا يعرف عنها الكثيرون إلا إنها ما زالت تحظى برونقها الخاص التي يخلب العقل والقلب فور السماع عنها. أما الآن، فلتخبرنا إن كنت تنوي زيارة مصر أي من هذه الأماكن ترغب فى زيارتها؟